٢

الشبه بين ديانة الفراعنة الموحدين والاسلام

في البداية ...!

يجب ان نعرف ان الدين مثل الحضارة هو تراث انساني على مر العصور وجميع الاديان السماوية السابقه تنادي بالتوحيد للخالق سبحانة وتعالى الى ان جاء خاتم الانبياء بالاسلام ينادي بما سبقته الاديان السماوية الاخرى

...

وقد وصف امير الشعراء احمد شوقي ذلك عندما قال
ما الدين إلا تراث الناس قبلكم .... كل امرئ لأبيه تابع تالِ
...

وتعتبر الحضارة الفرعونية او المصرية القديمة من اول الحضارات الانسانية التي قامت على التوحيد وقد جاء في القرآن وصف لقوم يخرون للاذقان سجدا

(قُلْ آمِنُواْ بِهِ أَوْ لاَ تُؤْمِنُواْ إِنَّ الَّذِينَ أُوتُواْ الْعِلْمَ مِن قَبْلِهِ إِذَا يُتْلَى عَلَيْهِمْ يَخِرُّونَ لِلأَذْقَانِ سُجَّداً )

ولم نعرف من هم هؤلاء القوم الا عندما تم الكشف عن الرسومات الجدارية وفيها الفراعنة ساجدين بالاذقان
...

وعند اكتشاف حجر رشيد على يد شامبليون بالقرن الـ١٨وتم فك رموز الحضارة الفرعونية جاءت امور كثيرة تدل على توحيدهم ونفس ما جاء به الاسلام

حيث يقول عالم المصريات د.وسيم السيسي ان كلمة دين هي مصريه وتعني -دي- أي رقم ٥ في اشارة الى عقيدتهم الخماسية هي

١-التوحيد ٢-الصلاة ٣-الصوم ٤-الزكاة ٥-الحج
وقال ان الزكاة هي الماعون بالمصريه القديمة وانهم عرفوا الوضوء ورسومات للملك ميناء ذاهب الى بر ضوا أي بيت الوضوء وخلفه خادمه يحمل الموضىء
وكان مكتوب لديهم انا الالة موجد نفسي بنفسي ليس لي كفوا احد ويرسمون بجانبه آذنين وعينين ويكتبون انه السميع البصير وهذا في معبد كوم امبو

صوم كلمة مصريه قديمة معناها صاو يمتنع والميم عن الاكل
الحج معناها نور او ضياء و از وضع امامها ساقين متجه و يمشي حجاز اي الذي يتجه الى النور
كابا كلمة مصرية قديمة دخلت العربية واصبحت كعبه والانجليزيه كيوب اي مكعب صوره للملك مينا ذاهب بر دوا يعني بيت الوضوء حيث ان صلاتهم بالوضوء
ومن الادلة على ان العقيدة المصرية تتكون من خمسه (التوحيد)وجد مكتوب على هرم آوناس انا الاله واحد احد موجد نفسي بنفسي ليس مثلي احد (قل هوالله احد الله الصمد)
...

ويذكر د.نديم السيار في كتاب المصريون القدماء اول الموحدين يقول ان الوضوء لديهم يبدأ بالنيه ونفس الوضوء الحالي للمسلمين وكذلك نفس النواقض
وانهم اول من عرف الصلاة الجماعية على شكل الصفوف وسجودهم كان على الاذقان كما جاء بالقرآن وجماعة ولديهم امم أي الامام وكذلك ستر العورة ضروري بالصلاة

...

وفي كتاب الموتى الفرعوني تأليف د.فيليب ان قبلتهم للصلاة كانت الى الجنوب وتجد الى الان المصريين يقولون وجه قبلي دلالة على الجنوب وصلاتهم تكبير و ركوع وسجود كما هو بالاسلام الان ...!

وتحتوي كثير من الجداريات والبرديات تفاصيل كثيره ومنها وضع اليد اليمنى على اليد اليسرى عند الوقوف للصلاة والعورة سترها الى الركبة...!




٠
sou3ad_m_m منذ أكثر من 4 سنوات
موضوع جميل ذكرني بموضوع مشابه و قديم كتبته عن الأريوسيين الموحديين .